“المشهد” ترصد “إنتفاضة” العاملين بالمصرية للاتصالات لدعم حلم (015)

"البحيرى" يقود حملة "البروفايل" .. والآلاف يتبعونه .. وتوقعات بـ 5 ملايين عميل خلال ساعات

 

كتب: خالد أبو المجد

مد بشرى رائع، ووحدة غير مسبوقة حققها موظفوا الشركة المصرية للاتصالات بالإلتفاف الكبير والإصطفاف خلف هدف واحد هو حلم “شبكة المحمول”..

فتعددت آرائهم وردود أفعالهم عبر مواقع التواصل الاجتماعى “فيس بوك” تجاه الاعلان عن إنطلاق الشبكة الرابعة لخدمات الهاتف المحمول، وجاءت ردود الأفعال سريعة ومتقاربة بعد إعلان لوجو الشركة الجديد.

وتضامناً مع شركتهم قام عدد كبير من العاملين بالشركة المصرية للاتصالات بإطلاق دعوة لتغيير صورة البروفايل الخاص بهم على صفحاتهم بمواقع التواصل الاجتماعى فيس بوك وواتساب وتويتر وغيرها إلى اللوجو الجديد الخاص بشبكة المحمول الرابعة التى من المقرر أن يتم إطلاقها عصر الجمعة القادمة.

وأكد مطلقوا الحملة أن دافعهم الأساسى هو دعمهم قدر الامكان للشركة العملاقة الوليدة، خاصة بعد أن قام المهندس أحمد البحيرى الرئيس التنفيذى والعضو المنتدب للشركة المصرية للاتصالات بتغيير صورة بروفايل صفحته على الفيس بوك إلى اللوجو الجديد..وتبعه فى ذلك المهندس محمد شمروخ نائب الرئيس التنفيذي للشئون المالية، والمهندس عنتر قنديل نائب الرئيس التنفيذي لنظم وتكنولوجيا المعلومات.

رسائل الشكر تعددت للمهندس أحمد البحيرى الرئيس التنفيذى والعضو المنتدب للشركة، مؤمن ع. يقول: أول مرة أحس أننا شركة كبيرة بجد، أول مرة أحس أننا نمتلك قيادة محترفة، وأحمد م. يقول: قائد بمعنى الكلمة وأملنا فيه كبير.

يعدد أحد العاملين بالشركة العائد الذى استفاد منه موظفي الشركة من الوجو الجديد قائلاً: إعلان موسع عن طريق أصدقاء الاصدقاء، ومعرفة جميع الزملاء بعضهم البعض، وإثبات روح الانتماء إلى الشركة ومدى حبهم لها، وتوحد العاملين على شعار واحد وهو (telecomegypt )، ويضيف: “من هنا نعلم أننا صوت واحد فريق واحد شبكة واحدة.

وظهر إتحاد جديد بين كافة العاملين على الرغم من إختلاف ميولهم وآرائهم، وتعالت الأصوات عبر “فيس بوك” بإقتراحات للترويج ولزيادة إنتشار الشبكة سريعاً حتى من قبل المعارضين السابقين، وأقترح أحدهم قيام كل موظف أو عامل بالشركة بالترويج لـ (100) خط للشبكة، متوقعاً أن يصل عدد عملاء المحمول بالمصرية للاتصالات إلى 5 ملايين عميل خلال ساعات، وآخرون يدعون إدارتهم لعمل بوسترات للدعاية يتم لصقها على سيارات العاملين الخاصة، وعلى منازلهم إذا لزم الأمر.

وفى تطور مذهل يكشف وعياً وحساً كبيرين قام عدد آخر من العاملين بتقديم تنبيهات لزملائهم عبر “فيس بوك” بعدم نشر معلومات قد تكون غير دقيقة أو مؤكدة ربما تضر مشوار الشبكة فى بداياته أكثر من إفادته، معلنين إلتفافهم خلف إدارة شركتهم، ومؤكدين أنها الأكثر إدراكاً للمصلحة العامة، والوحيدة صاحبة الحق فى نشر الأخبار وتداولها.

 

الوسوم
اظهر المزيد
إغلاق