لأول مرة فى مصر .. مركز بحوث وتطوير الفلزات ينتج بطاريات الليثيوم


استعرض الدكتور خالد عبد الغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمى، تقريرا مقدماً من الدكتور عماد عويس، رئيس مركز بحوث وتطوير الفلزات، حول نجاح فريق من الخبراء الباحثين بالمركز في مجال تجميع بطاريات الليثيوم والمكثفات بإنتاج نماذج أولية تماثل البطاريات التجارية بتكنولوجيا مصرية وبنسبة مكون محلى يتجاوز الـ50% في هذا المجال.

وأشار عويس إلى أن إنتاج تلك البطاريات جاء في إطار توجه الدولة، وتنفيذا لخطة التنمية المستدامة 2030 لدعم الإنتاج المحلى وتقليل الاستيراد الخارجى.

وأوضح أن هناك إحصائية توضح أن مصر تستورد ما يزيد عن 300 طن سنويا من بطاريات الليثيوم والمكثفات المستخدمة في تطبيقات جميع الأجهزة الإلكترونية والأجهزة الطبية المختلفة، كما تستورد أيضا أكثر من 20000 طن سنويا من بطاريات الرصاص الحامضية المستخدمة في السيارات والتطبيقات الصناعية المختلفة.

وصرح أنه يتم استيراد البطاريات في مصر بما يزيد عن 100 مليون دولار سنوياً، مع توقع تضاعف هذا الرقم خلال الخمس سنوات القادمة، خاصة مع دخول مصر عصر التحول الرقمي والذكاء الاصطناعي والتطبيقات الإلكترونية، وانتشار مشروع التابلت الدراسي، فضلا عن الاحتياج الضروري لإنشاء وحدات ضخمة لتخزين الطاقة الشمسية وطاقة الرياح.

وأضاف التقرير توجه مركز بحوث وتطوير الفلزات حاليا بتجهيز وحدة متخصصة في مجال تجميع وتصنيع البطاريات والمكثفات وأنظمة تخزين الطاقة ليصبح مركز تدريب متخصص للشركات من ذات المجال وتقديم الدعم الفني لهم في مجال تطوير تكنولوجيا صناعة وتجميع البطاريات.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

تأسيس ١٥٠٠ شركة في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات خلال عام

error: Alert: Content is protected !!