“شهادة للتاريخ”..”محمد لطفى” يرصد سنوات المعلوماتية المصرية


مجهود مضنى، وعمل دؤوب، أثمر عن قرب صدور أول أول كتاب وثائقي عن وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات خلال فعاليات معرض القاهرة الدولى للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات “كايرو آى سى تى 2019” ، والذي يتواكب مع احتفالات الوزارة بمناسبة مرور 20عامًا على تأسيسها؛ يحمل الكتاب اسم “شهادة للتاريخ” للكاتب الصحفي محمد لطفي.

ويضم الكتاب -الذي يصدر في أكثر من  300صفحة من القطع المتوسط- تاريخ الوزارة منذ انطلاقها في أكتوبر عام 1999 حتى أكتوبر عام 2019، ويجيب الكتاب عن الكثير من التساؤلات حول بداية التفكير في انطلاق وزارة للاتصالات، واختيار الدكتور أحمد نظيف كأول وزير للاتصالات والمعلومات في مصر.

كما يحتوي الكتاب على مقابلات شخصية مع عدد من الوزراء السابقين للاتصالات والتنمية الإدارية منهم الدكتور ماجد عثمان، أول وزير للاتصالات بعد أحداث يناير 2011، والدكتور محمد سالم، المهندس هاني محمود، المهندس عاطف حلمي، المهندس خالد نجم، المهندس ياسر القاضي، الدكتور أحمد درويش وزير التنمية الإدارية الأسبق، وصولاً للدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات الحالي.

الكاتب الصحفى محمد لطفى مؤلف الكتاب

كما يحوى الكتاب أيضاً لقاءات مع عدد من قيادات قطاع الاتصالات.. ومنهم المهندس عقيل بشير الرئيس الأسبق للشركة المصرية للاتصالات، المهندس عثمان سلطان أول عضو منتدب لشركة موبينيل (اورانج حاليا)، المهندس محمد عمران الرئيس السابق لشركة اتصالات الإمارات، الدكتور عادل دانش الرئيس المؤسس لشركة اكسيد، الدكتورة هدى بركة مستشار وزير الاتصالات الأسبق، الدكتور أحمد الشربيني المدير السابق للمعهد القومي للاتصالات، المهندسة عزة تركي نائب رئيس الشركة المصرية للاتصالات الأسبق، الدكتورة نجوى الشناوي رئيس الإدارة المركزية للمعلومات ودعم اتخاذ القرار بوزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، خالد بشارة أول رئيس لشركة لينك دوت نت وأحد اللاعبين الاساسيين في قطاع الإنترنت في مصر والذي يلقي الضوء عن تجربة مصر في الإنترنت، المهندس هاشم زهير الرئيس الاسبق للعلاقات الحكومية بشركة موبينيل ونائب العضو المنتدب للشركة

ويكشف الكتاب أسراراً تروى للمرة الأولى عن شركات المحمول، وظروف انطلاق الخدمة منذ عام 1996، والمجهود الذي بذله الدكتور عثمان لطفي الرئيس الأسبق للهيئة القومية للاتصالات السلكية و اللاسلكية.

ويستعرض الكتاب التجارب الايجابية التي بذلها القائمون على القطاع للم شمله من خلال الجمعيات الأهلية ومنظمات المجتمع المدني، وانطلاق معرض كايرو تيليكومب (كايرو أي سي تي حاليا)، وتجربة أسامة كمال في استمرار انعقاد المعرض على مدار 23 عاما.

ويضم الكتاب أكثر من 80 صورة نادرة لأحداث وفعاليات في القطاع منذ انطلاق الوزارة حتى اليوم، كما يستعرض الكتاب ايضا تجارب حيه لشركات محلية وعالمية في مصر منذ انطلاق أعمالها ومنها هواوي، سيسكو، فوجيتسو، اوبو، راية القابضة، فايبر مصر، سيلكون 21، اكت، إنتركوم، سامسونج بالإضافة لتجربة انطلاق أول محمول مصري الصُنع.

كما يلقي الكتاب الضوء على التجربة المصرية في مجال المدفوعات والمتحصلات الإلكترونية من خلال شركتي أي فاينانس وفوري، كما يعكس الكتاب ايضا اهتمام القيادة السياسية للبلاد بقطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

ويتناول الكتاب تجربة حية للشركة المصرية للاتصالات صاحبة أول شبكة للمحمول والتي تنازلت عنها لصالح فرانس تيليكوم وأوراسكوم تيليكوم التي كان يرأسها رجل الأعمال نجيب ساويرس.

كما يضم الكتاب فصلاً مطولاً، يرصد فيه شهادة شهود العيان من قدامى الصحفيين في مجال النقل والاتصالات، وتجربة انطلاق مطبوعة “اتصالات اليوم” التابعة لمؤسسة العالم اليوم.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

بالفيديو: “أسامة كمال” يعلن إنتهاء فعاليات الدورة 23 لمعرض ومؤتمر Cairo ict 2019

error: Alert: Content is protected !!