“إي فاينانس” و “بي بلس” يوقعان لتبادل خبرات وإمكانيات الدفع والتحصيل الإلكتروني

إبراهيم سرحان رئيس مجلس إدارة شركة إي فاينانس"

 

يأتي الاتفاق في ظل النمو الكبير في الطلب على خدمات الدفع والتحصيل الإلكتروني بمصر، وفي أعقاب المشوار الطويل والناجح الذي حققته مصر لتنفيذ استراتيجيتها للتحول الرقمي والشمول المالي

في إطار المساعي لتسريع خطوات تنفيذ استراتيجية التحول الرقمي في مصر، أبرمت شركة تكنولوجيا تشغيل المنشآت المالية “إي فاينانس” عقد إطار عمل مع شركة “بي بلس” للمدفوعات الإلكترونية لتبادل الخبرات والإمكانيات التي تحظى بها الشركتين في مجال تقديم خدمات الدفع والتحصيل الإلكتروني.

يأتى ذلك في إطار سعى الشركتين للارتقاء بمنظومة الشمول المالي كأحد توجهات المجلس القومي للمدفوعات.

ويأتي الاتفاق في ظل النمو الكبير في الطلب على خدمات الدفع والتحصيل الإلكتروني بمصر، وفي أعقاب المشوار الطويل والناجح الذي حققته مصر لتنفيذ استراتيجيتها للتحول الرقمي والشمول المالي، والذي لعبت “إي فاينانس دورا كبيرا فيه، بالإضافة إلى الدور الهام الذي لعبته “بي بلس” في نشر وتسهيل وتسريع تقديم خدمات الدفع الإلكتروني.

ويستهدف الاتفاق، العمل على تلبية الطلب المتنامي في هذا القطاع، والتكامل بين الشركتين لتطوير الشمول المالي من خلال خبرات وإمكانيات شركة “إي فاينانس” في بناء وإدارة وتشغيل نظم الدفع والتحصيل الإلكتروني، وخبرات “بي بلس” في مجال تقديم خدمات الدفع والسداد الإلكتروني وتطوير قنوات الدفع الإلكتروني.

جدير بالذكر أن “إي فاينانس” تدير مركز الدفع والتحصيل الإلكتروني لوزارة المالية كأحد عناصر الشبكة المالية للحكومة المصرية بالتنسيق مع وزارة المالية، كما أنها تمتلك بنية تحتية عالية التقنية وشبكة إلكترونية مؤمنة وفق معايير الأمن القومي منتشرة في جميع أنحاء الجمهورية، وقد أتاح لها ذلك النجاح في تنفيذ العديد من المشروعات القومية الهامة واسعة الانتشار بكفاءة عالية.

وبموجب الاتفاق، ستتيح “إي فاينانس” خبراتها الطويلة في مجالات نظم الدفع والتحصيل الإلكتروني الحكومي وغير الحكومي، لتعظيم فوائد وإمكانات منظومة الشمول المالي في مصر، بما يتوافق مع النظم المحاسبية للجهات المختلفة والأنظمة المصرفية للقطاع المصرفي وقواعد التسويات المالية للبنك المركزي المصري.

ومن جهتها، ستساهم شركة بي بلس للمدفوعات الإلكترونية، في تطوير منظومة الشمول المالي من خلال خبراتها وسابقة أعمالها في مجالات بناء وإدارة وتشغيل قنوات الدفع والتحصيل الإلكتروني المنتشرة في جميع أنحاء الجمهورية بما يتوافق مع قواعد البنك المركزي المصري وقواعد أمن المعلومات اللازمة لتفعيل معاملات الدفع والتحصيل الإلكتروني الحكومي.

وبهذه المناسبة، قال إبراهيم سرحان رئيس مجلس إدارة شركة “إي فاينانس” للاستثمارات المالية والرقمية: “هدف التعاون مع شركة بي بلس هو الارتقاء بمنظومة الدفع والتحصيل الإلكتروني في مصر وتطويرها لتتواكب مع توجهات التحول الرقمي وإضافة قطاعات جديدة لمنظومة الشمول المالي”.

من جهته، أكد المهندس حسام الجولي الرئيس التنفيذي لشركة إي فاينانس أن الإمكانيات التكنولوجية التي تمتلكها الشركتان تعد مؤشرا واضحا على تعاون قوي لتطويرمجالات الدفع والتحصيل الإلكتروني بمصر.

وتابع: “هذا التعاون سيكون قادراً على استيعاب حركة السوق نحو التوسع في وسائل الدفع غير النقدي، وسيمثل بلا شك إضافة حقيقية لطموح مصر المتمثل في تقليل المعاملات النقدية إلى أقل قدر ممكن”.

من ناحية أخرى، صرح محمد الخولي عضو مجلس الإدارة بشركة بي بلس بأن هذا التعاون بين الشركتين سيكون من شأنه التوسع في منظومة الشمول المالي وفق توجهات الدولة المصرية.

بدوره أكد أحمد صقر العضو المنتدب لشركة بي بلس بأن الربط الإلكتروني والتكامل بين قنوات التحصيل المختلفة التي تمتلكها وتديرها شركة بي بلس ومركز الدفع والتحصيل الإلكتروني لوزارة المالية الذي تديره شركة إي فاينانس سيكون إضافة حقيقية للتوسع في منظومة الدفع والتحصيل الإلكتروني.

www.ict-misr.com
x

‎قد يُعجبك أيضاً

بالتعاون مع الوكالة الألمانية للتعاون الدولي: “الاتصالات” تعقد ورشة عمل لمديري وحدات التحول الرقمي بالوزارات

www.ict-misr.com

error: Alert: Content is protected !!