أخباراتصالاتالأرشيفانترنتحكومية

خلال لقاءه و”البنك الدولي”: تصريحات هامة لوزير الاتصالات

الاستماع للخبر

[divider]ictأكد الدكتور عمرو طلعت، وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، على حرص وزارته على توفير الانترنت لكافة المواطنين بأسعار مناسبة باعتباره  أحد المبادئ الأساسية للمواطنة.

جاء ذلك فى كلمة الوزير خلال استقباله الدكتور بول نومبا اوم، المدير الاقليمي لإدارة البنية التحتية في الشرق الاوسط وشمال افريقيا بالبنك الدولى..تناول اللقاء المرحلة الجديدة من الشراكة وفرص التعاون في مجال التحول الرقمي والبنية التحتية.

كما تناول اللقاء استعراض جهود وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات فى بناء مصر الرقمية، بالإضافة إلى أبرز المستجدات المتعلقة بخطط تطوير البنية التحتية للاتصالات فى كافة أنحاء الجمهورية.

وأوضح الدكتور عمرو طلعت مشاركة الوزارة في المبادرة الرئاسية “حياة كريمة”، لإقامة بنية تحتية معلوماتية فى 4500 قرية على مستوى الجمهورية وذلك عن طريق توفير انترنت فائق السرعة بالمنازل من خلال الشركة المصرية للاتصالات، وانشاء محطات محمول تشاركية، وتطوير مكاتب البريد مع تنفيذ برامج تدريبية لمحو الأمية الرقمية والتمكين الاقتصادى الرقمى للمواطنين بهذه المجال.

وأشار إلى سعى الوزارة للاستفادة من تكنولوجيا الجيل الخامس فى خدمة القطاع الصناعى لاسيما الصناعات اللوجيستية.

وأشار الى جهود الدولة للوصول الى مجتمع رقمي يتبنى ويدمج التقنيات في كافة المجالات والتى أثمرت عن اطلاق مايقرب من 100 خدمة حكومية عبر منصة مصر الرقمية مع العمل على زيادة الخدمات تباعا؛ لافتا إلى أن وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات تنفذ  مشروع  لانشاء نظم للبرمجيات الحكومية والذي يتم من خلاله اتاحة خدمة حكومية تشاركية جديدة.

كما نوه الدكتور عمرو طلعت الى ان مصر أنشأت المجلس الوطنى للذكاء الاصطناعي، والذي تم من خلاله اطلاق الاستراتيجية الوطنية للذكاء الاصطناعي.

وصرح انه تم انشاء مركز للابتكار التطبيقي لاستخدام التكنولوجيات الحديثة  فى مواجهة التحديات التي تواجه المجتمع المصرى حيث تم اقامة شراكات دولية لتطوير تطبيقات للذكاء الاصطناعي في عدة مجالات منها الرعاية الصحية، والزراعة، بالاضافة الى التعاون مع اليونسكو والاتحاد الدولي للاتصالات فى مجال اخلاقيات الذكاء الاصطناعي كما تقود مصر مجموعة العمل العربي ومجموعة العمل الافريقي، مشيرا الى تقدم ترتيب مصر 55 مركزا فى مؤشر جاهزية الحكومة للذكاء الاصطناعى خلال عام واحد.

وأوضح الوزير استراتيجية وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لبناء القدرات الرقمية والتوسع في نشر مراكز ابداع مصر الرقمية لإتاحة التدريب التقني ودعم الابداع الرقمي وريادة الأعمال؛ موضحا الطفرة التى يشهدها قطاع الشركات الناشئة وريادة الاعمال في مصر.

ومن جانبه؛ اوضح  الدكتور بول نومبا اوم المدير الاقليمي لإدارة البنية التحتية في الشرق الاوسط وشمال افريقيا بالبنك الدولى ان المرحلة الحالية تشهد صياغة المرحلة الجديدة من الشراكة بين مصر و البنك الدولي؛ معربا عن سعى البنك الدولى لتعزيز هذه الشراكة؛ مثمنا على جهود الوزارة بالعمل بعدد من توصيات البنك الدولي وتفعيلها.

واضاف نومبا اوم ان البنك الدولى لديه اولوية بقضية تغير المناخ والتحول الرقمي؛ معربا عن تطلعه الى  التعاون المشترك مع وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات؛ مؤكدا على ان مصر تمتلك كافة المقومات والكفاءات الرقمية القادرة على انجاح وتسريع عمليات التحول الى مجتمع رقمي.

كما اكدت مارينا ويس المدير الاقليمي للبنك الدولى فى مصر واليمن وجيبوتي أن البنك الدولي لدية اجندة اولويات ويسعى  لدعم الجهود المصرية؛ مشيرة الى  ان تكنولوجيا المعلومات هي عماد التنمية في مصر وعنصر اساسي لتحقيق نمو شامل.

 حضر الاجتماع؛ المهندس رأفت هندي نائب وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات للبنية التحتية،  والمهندس محمد نصر الدين مساعد وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات للبنية المعلوماتية الدولية، والمهندس عادل حامد العضو المنتدب والرئيس التنفيذى للشركة المصرية للاتصالات، وتامر طه مستشار وزيرة التعاون الدولى للتحول الرقمي وريادة الأعمال، وعدد من قيادات وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، واوليفن براديت مدير مشروعات البنية التحتية والتنمية المستدامة بالبنك الدولى.