أخباراتصالاتالأرشيفتقاريرحكومية

إنجازات قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات خلال عام 2021 .. (1)

الاستماع للخبر

8

[box type=”success” ]قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات الأعلى نموًا بمعدل نمو 16٪ و5% نسبة المساهمة فى الناتج المحلى الإجمالى[/box]

حققت وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات خلال عام 2021 خطوات وثابة فى تنفيذ استراتيجية مصر الرقمية والتى تهدف من خلالها إلى تبنى أحدث التكنولوجيا العالمية،ودعم الفكر الابتكارى لخلق مجتمع رقمى متكامل يتم من خلاله بناء الانسان المصرى، وتطوير قطاعات الدولة،وتعزيز مكانة مصر على خريطة صناعة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

مؤشرات قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات

ارتفعت مؤشرات قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ليحافظ على مكانته كأعلى قطاعات الدولة نموا.وكان أبرز مؤشرات القطاع فى2021:-

–      ارتفع معدل نمو القطاع ليصل إلى 16% فى 2020/2021 مقارنة بـ15.2% فى 2019/2020.

–      ارتفعت نسبة مساهمة القطاع فى الناتج المحلى الإجمالىمن 4.4% فى 2019/2020 إلى 5% فى العام المالى 2020/2021.

–      نمت الصادرات الرقمية من 4.1 مليار دولار فى 2019/2020 إلى 4.5 مليار دولار فى 2020/2021.

–      جاءت مصر ضمن أسرع10 دول نمواً للشمول الرقمى وفقا للتقرير الصادر عن مؤسسة “رولاند بيرجر”Roland Berger  .

–      تقدم ترتيب مصر 43 مركزًا فى مؤشر القواعد التنظيمية للمحافظ الالكترونية للهاتف المحمول الصادر عن الجمعية الدولية لشبكات الهاتف المحمول GSMA عن عام 2020 لتصبح فى المركز 36 بين 90 دولة تعتمد هذا النوع من الخدمات على مستوى العالم مقارنة بالمركز 79فى عام 2019 محققة بذلك أعلى نسبة نمو بالمؤشر على مستوى العالم.

–      تقدم ترتيب مصر خمسة مراكز فى مؤشر الإنترنت الشامل 2021 لتصبح فى المركز 73 بين 120 دولة مقارنة بالمركز 78 عن العام السابق؛ كما احتلت المركز الرابع على مستوى الدول الإفريقية الواردة فى المؤشر وعددها 29 دولة؛ وذلك وفقا للتقرير الصادر عن وحدة أبحاث الإيكونومست.

–      جاءت مصر ضمن الدول مرتفعة الأداء فى مؤشر تطور التقنيات الحكومية GOVTECH لعام 2020.

–      أبرزت العديد من التقارير الدولية ذائعة الصيت ومن ضمنها تقرير “ماجنيت، وتقرير “ديسرابت أفريقيا”، وتقرير ومضة، الجهود المبذولة من قبل وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات و”إيتيدا” لوضع مصر فىمقدمة مشهد ريادة الأعمال عالميًا.

–      صنف التقرير العالمى لبيئة الشركات الناشئة 2021GSER، القاهرة على النحو التالى:

  1. احتلت المرتبة الأولى كأفضل النظم الإيكولوجية فى منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا من حيث وفرة المهارات بأجور تنافسية، وضمن أفضل 15 مدينة على مستوى العالم فىنفس المؤشر.
  2. احتلت المرتبة الثانية للنظم الإيكولوجية فىمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للمعرفة، حيث يقيس هذا المؤشر الإبداع من خلال النشاط البحثىوبراءات الاختراع.
  3. احتلت المرتبة الثالثة للنظم الإيكولوجية فى منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا من حيث كلا من مناخ التمويل، وكفاءة المهارات والخبرة.
  4. جاءت ضمن أفضل 5 نظم إيكولوجية فى منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا من حيث القيمة مقابل المال.
  5. احتلت المرتبة الرابعة للنظم الإيكولوجية فى منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للأداء، ويقيس هذا المؤشر حجم وأداء النظام الإيكولوجىبناءً على القيمة التراكمية لشركات التكنولوجيا الناشئة من خلال عمليات الخروج والتمويل.

–      احتلت القاهرة المرتبة الأولى فىقارة إفريقيا فى استراتيجيات جذب الاستثمار الأجنبى المباشر، وذلك وفقًا لتقرير “مستقبل بيئة الأعمال التكنولوجية فىأفريقيا لعام 2021-2022” الصادر عن مؤسسة “FDI Intelligence” التابعة لصحيفة فاينانشال تايمز.

–      حافظت مصر على مكانتها كمقصد رائد عالمى فى مجال خدمات تكنولوجيا المعلومات والتعهيد والخدمات العابرة للحدود؛ حيث جاءت مصر فى المرتبة الأولى بمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، والمركز (15) على مستوى العالم فى”مؤشر مواقع الخدمات العالمية” الصادر عن مؤسسة “كيرني” الاستشارية العالمية لعام 2021.