“ITS” تناقش الأطر التنظيمية لأمن المعلومات بالقطاع المصرفى


8

أبو شهبة: “عرضنا كافة الحلول والخدمات التى تساعد البنوك المشاركة فى المؤتمر على تأمين البيانات، وتدريب وتأهيل وحث موظفى القطاع المصرفى على أهمية الحفاظ على أمن المعلومات للعملاء وللعاملين أيضا”.

بحضور عدد كبير من البنوك العاملة فى السوق المصرى، نظمت شركة ITS، العاملة فى مجال الحلول التكنولوجية، مؤتمرًا لمناقشة التشريعات والأطر التنظيمية الجديدة المتعلقة بأمن المعلومات داخل القطاع المصرفى والمالى، وبحث سبل التعاون مع البنوك لتقديم كافة الحلول والخدمات التى تساعد فى تأمين بيانات عملائها، بالإضافة إلى تأهيل وتدريب الشباب للعمل فى مجال أمن المعلومات بالقطاع المصرفى والقطاعات الأخرى.

حضر المؤتمر ممثلين من بنوك مصر، التجارى وفا، أبو ظبى التجارى، شركة بنوك مصر- إى إف چى هيرميس- البنك العربى الأفريقى، بنك فيصل، المصرف المتحد تنمية الصادرات، شركة فورى.

فى هذا الصدد قال المهندس محمد ممدوح أبو شهبة، عضو مجلس ادارة شركة ITS للحلول التكنولوجية، والمسؤول عن الإدارة الفنية، أن القطاع المصرفى يحظى بمراقبة صارمة من الجهات المعنية، للتأكد من حماية بيانات العملاء وتأمينها، لما لها من أهمية كبرى.

محمد ممدوح أبو شهبة، عضو مجلس ادارة شركة ITS للحلول التكنولوجية

وأضاف أبو شهبة: “كان لزامًا علينا كوننا شركة تعمل فى مجال أمن العلومات خصوصاً مع القطاع المصرفى، مناقشة الأطر التنظيمية الجديدة مع البنوك، التى تم اصدارها من قبل البنك المركزى والمتعلقة بأمن المعلومات، لتقديم النصائح المختلفة ولإجتياز البنوك لهذه الأطر وتنفيذها دون اى خلل أو نقصان”. 

وأوضح: “عرضنا كافة الحلول والخدمات التى تساعد البنوك المشاركة فى المؤتمر على تأمين البيانات، وتدريب وتأهيل وحث موظفى القطاع المصرفى على أهمية الحفاظ على أمن المعلومات للعملاء وللعاملين أيضا”.

وأكد أنه تم مناقشة سبل بناء القدرات لدى الشباب، للعمل فى قطاع أمن المعلومات داخل البنوك، مشيرا الى أن هذا المجال يفتح ذراعيه أمام الخريجين، مما يتطلب ذلك بناء قدرات بشرية مؤهلة.

وأشار إلى أن جلسات المؤتمر ناقشت أيضًا المخاطر المختلفة التى يتعرض لها القطاع المصرفى، وكيفية التصدى لها، منوهاً أن الفترة المقبلة ستشهد تكثيف العمل مع العديد من القطاعات لنشر الوعى بين الجهات بإهمية أمن المعلومات، لمواجهة اى هجوم سيبرانى قد يحدث، وكيفية مواجته والتصرف فيه.

من جانبه قال المهندس أحمد عبدالله، مدير المبيعات فى إفريقيا فى شركة RSA Archer، أن الهدف من إقامة هذا المؤتمر هو التركيز على القطاع المالى فى مصر، حيث ناقشت جلسات المؤتمر القرارات والاجراءات الجديدة التى اتخذها البنك المركزى المصرى والتى لها علاقة بإمن المعلومات والأمن السيبرانى، لمساعدة البنوك فى كيفية تأمين بيانات عملائها والأستفادة من خبراتنا التى نقدمها داخل وخارج مصر فى هذا النطاق.

واضاف عبدالله، أن أحد أهم البرامج التى تقدمها شركة RSA Archer،  هو برنامج المخاطر، الذى يساعد مسؤولى أمن المعلومات فى القطاع المالى على معرفة المخاطر التى قد تواجه المؤسسات وكيفية التغلب عليها، ومساعدة المؤسسات المالية وغيرها فى الالتزام بكافة القوانين واللوائح التى يتم اصدارها فيما يتعلق بأمن المعلومات والأمن السيبرانى من الجهات المعنية.

وأشار إلى أن RSA Archer، تقدم  خدماتها لكافة القطاعات، على رأسها القطاع المالى والمصرفى، وقطاع البترول والاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، موضحًا أن الشركة تسعى الى التعاون مع الجامعات المصرية لتقديم فرصة تدريبة للطلاب، لخلق جيل جديد  قادر على العمل فى مجال أمن المعلومات.

بدوره قال المهندس نور الدين محمود، عضو مجلس ادارة شركة ITS والمسؤول التنفيذى، أن العالم يشهد حاليا هجمات سيبرانية خطيرة على كافة القطاعات.

وأوضح أن المؤتمر ساعد فى نشر التوعية بمخاطر الهجمات السيبرانية، مشيراً: “حققنا هدفنا المتمثل فى وضع إطار عمل بالتعاون مع البنوك العاملة فى السوق المصرى لمساعدتهم فى تأمين البنية التحتية وتأمين بيانات العملاء، لما تمثله هذه البيانات من أهمية كبيرة لدى البنوك”.

 

www.ict-misr.com
x

‎قد يُعجبك أيضاً

خالد أبو المجد

بقلم رئيس التحرير: أفكار “البرعى” .. !!

www.ict-misr.com

error: Alert: Content is protected !!