أخبارالأرشيفشركات

“إل جي مصر” تعلن إستراتيجيتها لتطوير المنتجات التي تقلل من الآثار البيئية

8

أعلنت “إل جي مصر”، عن استراتيجيتها لتطوير المنتجات التي تقلل الآثار البيئية طوال دورة حياة المنتجات، وقالت الشركة أن خطة الحياة الأفضل 2030 من إل جي ستعمل على تقليل انبعاثات الكربون من استخدام منتجاتها السبعة الرئيسية (التلفزيون، الثلاجات، الغسالات، المجففات، مكيف الهواء السكني، مكيف الهواء(SAC)، والشاشات)، بنسبة 20٪ مقارنة بعام 2020 بحلول عام 2030، من خلال تحسين كفاءة الطاقة، وتوسيع استخدام البلاستيك المعاد تدويره بحلول عام 2030 (600,000 طن).

وتصنف إستراتيجية إل جي إلى ثلاث فئات، الإنسان والطاقة والموارد، للحد من التأثير البيئي على الإنسان، وتعمل إل جي على تحسين البيئة المنزلية لعملائها من خلال استبدال المواد الخطرة وتقليل الضوضاء الصادرة عن الأجهزة المنزلية وإضافة ميزات مضادة للحساسية ومضادة للبكتيريا.

وتركز إستراتيجية الطاقة لشركة إل جي على مجالين رئيسيين: تحسين كفاءة الطاقة وتقليل انبعاثات غازات الاحتباس الحراري أثناء الاستخدام والتصنيع.

وتحاول إل جي تحسين كفاءة الموارد من خلال تقليل استخدام الموارد وتحسين إمكانية إعادة تدوير المنتجات، ومنذ مرحلة التطوير، تعمل إل جي على تحسين جودة المواد وهيكل المنتج، وتسعى جاهدة لتحسين أداء المنتج مع تقليل الحجم والوزن بناءً على التعاون مع القائمين بإعادة التدوير لتحسين قابلية إعادة التدوير، لدى إل جي عملية داخلية لتصنيع المنتجات.

بيلي كيم المدير العام لـ”إل جي” مصر

وقال بيلي كيم، مدير عام شركة إل جي مصر: “بصفتنا شركة مبتكرة تخلق الابتكار من خلال المنتجات، فإننا نأمل في تحقيق الإدارة البيئية والاجتماعية بأفضل طريقة ممكنة من خلال زيادة التركيز على الإدارة البيئية والاجتماعية في المنتجات الحالية وإطلاق منتجات جديدة”.

وأضاف: “سنواصل إحداث تأثير إيجابي في العالم من خلال تطبيق التكنولوجيا الصديقة للبيئة على جميع المنتجات المطورة حديثًا وكذلك المنتجات التي تم إطلاقها بالفعل، من خلال تقليل الكربون المنبعث أثناء استخدام المنتج من خلال تطوير التكنولوجيا المتقدمة وتوسيع مجموعة منتجاتنا التي تستخدم مواد صديقة للبيئة”.

وأوضح: “ستعيش إل جي حياة أفضل من خلال التكنولوجيا حتى تصبح جميع المنتجات التي نصدرها منتجات صديقة للبيئة”.

جدير بالذكر أن “إل جي” تراعي العوامل البيئية في تطوير مواد التغليف وكذلك في تطوير المنتجات وفي عام 2012، وضعت إل جي المبادئ التوجيهية لتقليل وزن وحجم مواد التغليف وإعادة استخدامها وإعادة تدويرها، وبناءً على الإرشادات، أنشأت إل جي أيضًا عملية تطوير العبوات الخضراء وطبقت العملية على التلفزيون بالفعل.

error: Alert: Content is protected !!