أخباراتصالاتالأرشيفحكومية

وزير الاتصالات: تطوير الابتكار والمهارات التكنولوجية محرك رئيس في تعزيز التنمية الاقتصادية والاجتماعية

أكد الدكتور عمرو طلعت، وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، أن تطوير الابتكار والمهارات التكنولوجية يعد محركًا رئيسًا في تعزيز التنمية الاقتصادية والاجتماعية في القرن الـ21 كما أنه عامل أساسي في تنفيذ أهداف التنمية المستدامة العالمية ومعالجة التحديات الرئيسية التي تواجه العالم.

جاء ذلك تعليقاً منه على توقيع مذكرة تفاهم بين “هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات” (ايتيدا)، وشركة سينوبسيس (Synopsys)  الأمريكية، وشركة “إس آي فيچين”؛ للتوسع في أنشطة تصدير خدمات تصميم الإلكترونيات وأشباه الموصلات والأنظمة المدمجة انطلاقا من مصر..شهد مراسم التوقيع الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، صباح اليوم، بمقر الحكومة بالعاصمة الإدارية الجديدة.

وقال الوزير إن مذكرة التفاهم تأتي في إطار الدور المهم الذي تلعبه “إيتيدا” في بناء القدرات التكنولوجية وتدعيم الابتكار عن طريق طرح نماذج مختلفة من العمل المشترك، مع التركيز القوي على قطاع التصدير إلى الخارج لزيادة صادرات مصر من خدمات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات والإلكترونيات وابتكار صناعات جديدة وفرص عمل، وكذا في ضوء دور تكنولوجيا المعلومات والاتصالات كعامل تمكين شامل لجميع الصناعات والقطاعات.

وأوضح أن مذكرة التفاهم تأتي تماشيا مع مبادرة “مصر تصنع الإلكترونيات” وفي إطار تنفيذ “استراتيجية مصر الرقمية لتنمية صناعة التعهيد 2022-2026″، والتي تستهدف زيادة الصادرات الرقمية من منتجات وخدمات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات وتصميم الإلكترونيات والبرمجيات المدمجة بما يعزز من مكانة مصر كمركز للخدمات ذات القيمة المضافة والخدمات القائمة على المعرفة، وتوفير فرص عمل نوعية وكثيفة للشباب المصري من خلال جذب المزيد من الاستثمارات إلى القطاع ودعم المستثمرين الحاليين للتوسع في مراكزهم في مصر.

ووفقًا لمذكرة التفاهم أيضًا ستقوم “إيتيدا” بتقديم الدعم اللوجستي لشركة “سينوبسيس” الأمريكية وشريكها الاستراتيجي شركة ” إس آي فيچين” للاستفادة من الحوافز الحكومية المتاحة لقطاع تصميم الإلكترونيات بالإضافة إلى تقديم الدعم اللازم وإتاحة معامل التكنولوجيا المتقدمة لتطوير الرقائق والأنظمة الإلكترونية وقياسها وتوصيفها وعمل النماذج الأولية بمراكز الابتكار.

وبموجب مذكرة التفاهم، اتفقت جميع الأطراف على التعاون لدعم “سينوبسيس” من خلال شريكها المحلي الاستراتيجي ” إس آي فيچين ذ.م.م” لتشجيع ودعم تطوير الكوادر ذات المهارات العالية، ودعم عمليات “سينوبسيس” و “إس آي فيچين” التجارية والتوسع في مصر، مما يعزز من القدرات الإنتاجية والتصديرية لقطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المصري وتعزيز مكانة مصر على المستوى الدولي كمركز رائد لتصميم أشباه الموصلات والأنظمة  الإلكترونية المبتكرة.

error: Alert: Content is protected !!