أخبارالأرشيفتقاريرتكنولوجياتكنولوجيا الصحة

تعرف على أسرار الساعة البيولوجية

“الساعة البيولوجية” هي ساعة داخلية فطرية تسير ذاتيًا، تتحكم بدورات النوم والاستيقاظ، فضلًا عن دورها الكبير في كل ما يخص الإنسان، بداية من إفراز الهرمونات حتى درجة حرارة الجسم، وتُضبط بمؤثرات خارجية، ويؤثر خللها على العديد من العمليات الحيوية والصحية للإنسان..

🕘 من الساعة 9 – 11 مساءً :

* هذا الوقت الذى يتم فيه التخلص من السموم الزائدة في الجهاز اللمفاوي، لذلك فإن هذا الوقت يجب تمضيته في هدوء.

🕚 من الساعة 11 مساءاً – 1 ليلاً :

* ميعاد تخلص الكبد من السموم ويكون هذا الوقت المثالي للنوم العميق.

🕐 من الساعة 1 – 3 فجراً :

* ميعاد تخلص المرارة من السموم وأيضا يكون وقت مثالي للنوم العميق.

🕒 من الساعة 3 – 5 فجراً :

* ميعاد تخلص الرئة من السموم ولذلك سنجد أن المريض الذى يعاني من السعال فإنه سوف يعاني أكثر فى هذاالوقت والسبب فى ذلك أن عملية التخلص من السموم قد بدأت.

* من منتصف الليل حتى الساعة 4 فجراً ينتج النخاع خلايا وصفائح الدم.

🕔 الساعة 5 فجراً :

▪️ميعاد تخلص المثانة البولية من السموم.ل.ذلك يجب التبول فى مثل هذا الوقت لتفريغ المثانة لمساعدتها على التخلص من السموم.و

وهنا ينصح للأشخاص الذين يعانون من الإمساك المزمن أن يواظبوا على الإستيقاظ فى هذا الوقت (5 صباحاً) لكي يساعدوا القولون على العمل والإخراج بانتظام وفى خلال عدة أيام سينتهى الإمساك المزمن مع ضرورة الإلتزام أيضا بالغذاء المتوازن..

🕖 الساعة 7 – 9 صباحاً :

* ميعاد إمتصاص الغذاء فى الأمعاء الدقيقة فيجب أن يتم تناول وجبة الإفطار في هذا الوقت..أما المرضى الذين يعانون من الإنيميا ونقص الهيموجلوبين فى الدم فيجب أن يتناولوا وجبة الإفطار قبل الساعة 6.30 صباحاً🍳.

🔆وقت الإفطار : 🥐🍽️م

* من يرغب فى المحافظة على سلامة جسمه وعقله يجب أن يتناول وجبة إفطاره قبل الساعة 7:30 صباحاً. عدم تناول الإفطار لاسيما في وقت مبكر من أهم أسباب اضطراب وظائف الكبد والجهاز الهضمي .

* تناول وجبة الإفطار بين الساعة 9 – 10 صباحاً له عوارض سلبية علىٰ الجسم والساعة البيولوجية ومن الأفضل الإستغناء عنها إذا لم يتسنى لنا الافطار قبل الساعة 7:30، ويمكن استبداله بملعقة من زيت الزيتون او ملعقة من سمن جوز الهند ولتر من الماء.

🛑 نتائج خلل “الساعة البيولوجية”

اضطراب ثنائي القطبين: وهو اضطراب نفسي يتميّز بتناوب فترات من الكآبة مع فترات من الابتهاج غير الطبيعي.

🛑ذاكرة المدى القصير: في حالة عدم عمل ساعة الجسم الداخلية بطريقة صحيحة ينتج عن ذلك مشاكل بذاكرة المدى القصير وعدم قدرة على الاحتفاظ بمعلومات جديدة.

🛑زيادة الوزن أو فقدانه: عدم أخذ الكفاية من النوم يؤثر على مستويات هرمونات التمثيل الغذائي المنظمة للشبع والجوع.

🛑خطر الإصابة بالسكري:من يستغرق أقل من 6 ساعات أو أكثر من 8 ساعات نوم ليلًا تزداد فرصة إصابتهم بالسكري..

🛑جهاز المناعة:عندما يستريح الإنسان جيدًا تكون له لديه مقاومة مناعية أقوى للفيروسات بالمقارنة بمن لا يحصلون على ما يكفي من النوم.

🛑خطر الإصابة بالسرطان: نتيجة خلل الساعة البيولوجية قد ينتج الجسم نسبة ميلاتونين أقل وبالتالي يفقد قوة قدرته على محاربة السرطان..

🔴 التوصيات 🔴

🔺 النوم المتأخر والإستيقاظ المتأخر يعملان علىٰ تعطيل الساعة البيولوجية للجسم وهذا يمنعه من النمو الصحي ويعيق عمله في التخلص من السموم..

🔺 الإنسان بشكل عام بحاجة يومياً للنوم من الساعة 9 حتى 4 فجراً على الأقل، والقيام برياضة التنفس الصباحية مع طلوع الفجر، وشرب لتر من الماء على معدة فارغة قبل الإفطار بساعة (بوضعية الجلوس)، الإفطار الساعة السابعة. شرب كوب من الماء الساخن ثلاث مرات في اليوم، (مثلاً كالينسون أو الكمون أو البابونج وغيرها) بعد نصف ساعة من الأكل (بعد الإفطار الغداء و العشاء) موعد العشاء يكون الساعة 6 مساءاً كحد أقصى.

error: Alert: Content is protected !!