أخبارالأرشيفشركاتهواتف

“أوبو” تكشف عن تأسيس مركزها للذكاء الاصطناعي

"بيت لاو": "أوبو تلتزم بالإسهام في تطوير الهواتف التي تعتمد على تكنولوجيات الذكاء الاصطناعي والترويج لها"

بهدف تعزيز إمكانياته لدي الشركة من خلال البحث المُكثف وتطوير تكنولوجيات الذكاء الاصطناعي وتطبيقاته، أعلنت OPPO، العلامة التجارية العاملة في مجال التكنولوجيات والابتكارات الذكية، عن تأسيس مركز OPPO AI Center للذكاء الاصطناعي.

ويهدف المركز أيضاً لإكتشاف المزيد من منتجات ومميزات الذكاء الاصطناعي التي ترتكز على تلبية احتياجات المستخدمين وتقديم تجارب استثنائية لهم مع الاستفادة من أحدث ابتكارات الذكاء الاصطناعي.

وأعلنت الشركة كذلك أنه خلال الربع الثاني من 2024 سيتم تزويد سلسلة OPPO Reno11 بالإمكانيات المتطورة للذكاء الاصطناعي التوليدي، بما في ذلك ميزة OPPO AI Eraser والكثير من الوظائف الأخرى.

ويؤكد هذا التقدم الذي أحرزته الشركة على التزامها بتطوير تكنولوجيات الذكاء الاصطناعي المُتقدمة لتمكين المزيد من المستخدمين حول العالم من الاستفادة من إمكانيات الذكاء الاصطناعي.

وفى هذا الصدد قال بيت لاو، مدير المنتجات ونائب رئيس شركة OPPO: “يُعتبر الذكاء الاصطناعي هو ثالث التغيرات الرئيسية التي تطرأ على مجال الهواتف الذكية”.

بيت لاو مدير المنتجات ونائب رئيس شركة OPPO

وأضاف: “في عصر الهواتف التي تحتوي على الذكاء الاصطناعي، سيشهد مجال تصنيع الهواتف الذكية طفرة تكنولوجية هائلة ترتقي بتجارب المستخدمين في كل مكان في العالم”.

وأوضح: “تلتزم OPPO بالإسهام في تطوير الهواتف التي تعتمد على تكنولوجيات الذكاء الاصطناعي والترويج لها”.

وأشار: “نتطلع للعمل مع شركائنا في مجالات التكنولوجيات المُختلفة للوصول للمزيد من الابتكارات في مجال صناعة الهواتف الذكية حيث نعمل معاً على إعادة تعريف التجارب الذكية في الهواتف الجوالة.”

واستجابت OPPO لمتطلبات عصر الهواتف الذكية المُدعمة بالذكاء الاصطناعي، حيث استفادت الشركة من أبحاثها المُتقدمة ومعرفة الشركة العميقة بالنماذج الكبيرة وتكنولوجيات الذكاء الاصطناعي التوليدي لتحديد أربع خصائص مُميزة للهواتف الذكية المزودة بالذكاء الاصطناعي على الهواتف الذكية التي تحتوي على تكنولوجيات الذكاء الاصطناعي أن تستفيد من موارد الحوسبة بكفاءة مُتناهية لتلبية احتياجات الذكاء الاصطناعي التوليدي في عصر يشهد زيادة كبيرة في الاعتماد على الذكاء الاصطناعي:

  • يجب أن تكون الهواتف الذكية على دراية كاملة بالعالم الحقيقي في الوقت الفعلي لحدوث الأشياء من خلال الاعتماد على احدث المستشعرات، فضلاً عن فهم معلومات المستخدمين المُعقدة والبيانات الخاصة بالبيئة المحيطة بهم.
  • يجب أن تتميز تلك الهواتف الذكية بقدرات كبيرة تُمكنهم من التعلم الذاتي.
  • تحتوي تلك الهواتف المُتقدمة على إمكانيات لتطوير محتوى متعدد الوسائط، مما يدعم المستخدمين ويشجعهم على الابتكار والابداع والحصول على المعارف اللازمة للقيام بذلك.

وتُحدث الهواتف الذكية التي تحتوي على الذكاء الاصطناعي طفرة في مجال تصنيع الهواتف بفضل هذه المُميزات، حيث يتم دمج العديد من خدمات الذكاء الاصطناعي في الهواتف مما يُمكن المستخدمين من الاستمتاع بتلك الخدمات الفريدة التي تُلبي الاحتياجات الفردية لكل مستخدم على نحو أفضل.

ويسهم هذا النظام الجديد في الارتقاء بالنظام الحالي للتطبيقات وتحسينه، وتوفر OPPO إمكانيات الذكاء الاصطناعي، بالإضافة إلى تطوير المنصات التي تدعم هذا النظام الجديد.

error: Alert: Content is protected !!