تطبيقات المحمول .. سوق مقوماته الأجهزة الذكية .. وابتكار العنصر البشرى


أعدته: شهد خالد 

لم يكن الأمريكي مارتن كوبر – الباحث في شركة موتورولا للاتصالات –عندما أجرى أول مكالمة هاتف محمول في 3 أبريل عام 1973 – أى منذ أكثر من ثلاثين عاما يتخيل ان تطور الهواتف المحمولة لن يقف عند وظيفتها الوحيدة آنذاك وهي إجراء المكالمات الصوتية، فقد أضيفت بعد ذلك إمكانية إرسال الرسائل النصية، وكانت أول رسالة نصية قصيرة أرسلت من محمول لآخر في فنلندا عام 1993، وأخذ الهاتف المحمول بعدها يكتسب إمكانيات جديدة شيئا فشيئا.

وبمرور الوقت أصبحت الهواتف المحمولة تقدم للإنسان كل مايحتاجه من خدمات مبنية على نقل الصوت  والمعلومات والبيانات بما يسمى بتطبيقات وبرمجيات المحمول، ومن ثم تولد لهذا السوق عالم مستقل قائم بذاته يواصل نموه ونضجه يوما بعد يوم.

ويعد انتشار شبكات الجيل الثالث، والانخفاض الملحوظ في أسعار الهواتف الذكية، والتنامي في خدمات نقل البيانات من العوامل الأساسية التي من المنتظر أن تقود معدلات الطلب المرتفعة على تطبيقات المحمول خلال الأعوام القادمة فرغم كبر حجم السوق وضخامته الا اننا نرى ان الشركات في مصر ماتزال متردده في الدخول بقوه في هذا المجال رغم توافر العقول البشرية والسؤال الذي يطل براسه علينا متى ستدخل مصر مارثون تطبيقات المحمول الذي يقدر بعشرات المليارات من الدولارات .

وفي الفترة الأخيرة بدأت نظرة مستخدمي الهواتف المحمولة تتغير تجاه الأجهزة التي يريدون أن يقتنونها، فبدلا من البحث عن هاتف ذو تصميم جذاب أصبح الاهتمام الأكثر بالتطبيقات المتوافرة فيه وقدرتها على التفاعل مع المتغيرات التقنية ومتطلبات المستخدم في عالم الاتصالات اليوم، الأمر الذي جعل الكثير من الشركات المصنعة لتلك الهواتف تهتم بالسعي إلى زيادة حصتها في سوق التطبيقات بهدف جذب عدد أكبر من المستخدمين.

وفى هذا الصدد أكدت الدراسات أن مبيعات تطبيقات الهواتف المحمولة ستبلغ 27 مليار دولار خلال العامين القادمين، كما إن حجم سوق الملفات والتطبيقات التي يتم تنزيلها من خلال الانترنت سيرتفع الى 80 مليار دولار، وأشارت الدراسات الى زيادة أعداد المتاجر الالكترونية التي تتيح تطبيقات الهواتف المحمولة من 4 قبل عام 2008 الى 68 حاليا.

من جهتها أظهرت توقعات شركة جارتنر للأبحاث أن يصل حجم سوق تطبيقات الهواتف المحمولة إلى 40 مليار دولار بحلول عام 2020، مقابل 2ر4 مليار دولار في عام 2009، وأن يبلغ حجم تحميل تطبيقات الهواتف المحمولة ومبيعاتها في الشرق الأوسط  35 مليار دولار بحلول عام 2020.

وتوقع تقرير نشرته شركة Research to guidenes أن يصل حجم تحميل تطبيقات الهواتف المتحركة ومبيعاتها في الشرق الأوسط بحلول عام 2020 إلى 33 مليار دولار .

x

‎قد يُعجبك أيضاً

قبل الاطلاق الرسمى: تعرف على مميزات الجيل الجديد من هواتف Realme 5

error: Alert: Content is protected !!