تقارير: “أبل” تتبع “سياسة غير أخلاقية”


أكدت تقارير حديثة لمواقع معايير قياس الأداء “Benchmarking”، أن إستبدال بطاريات الهواتف المحمولة تزيد من سرعة أدائها.

وأوضحت التقارير أن هذه الوسيلة تعد إحدى وسائل إعادة إحياء هواتف “آى فون” القديمة، إلا أنه وعلى الرغم من ارتفاع تكلفة بطاريات هواتف أبل القديمة، إلا أن كثيرون يلجأون اليها للحفاظ على أداء هواتفهم القديمة –خاصة بعد الاعلان عن أسعار هواتف آيفون الجديدة.

المذهل فى التقارير هى النتائج التى توصل اليها، وهى أن المستخدمون الذين قاموا بتغيير البطاريات لهواتفهم الآيفون وقاموا بتحديث النظام من أبل فوجئوا ببطء شديد فى أداء الهواتف بدلاً من تحسينه.

وأوضحت نتائج التقارير أن التحديث الجديد من أبل يعمل على تقييد المعالج الداخلى، ووضع حدود لأداء الهاتف تعمل على تقليل سرعته على عكس ما يحدث في الأجهزة التي لم يتم تحديثها، مما أعتبرته التقارير “سياسة غير أخلاقية” من شركة أبل على حد وصفها.

 

x

‎قد يُعجبك أيضاً

على هامش مشاركته في المنتدى العربي الألماني ببرلين: وزير الاتصالات يعقد اجتماعات مع عدد من المؤسسات والشركات ألمانية

error: Alert: Content is protected !!