“العاشرة مساءً” ..آخر موعد لإستخدام المحمول .. !!


ذكرت صحيفة “الاندبندنت” البريطانية، أن دراسة حديثة أكدت أن إستخدام الأجهزة اللوحية الذكية “المحمول والتابلت” ليلاً يؤثر على إنضباط ساعة الجسم البيولوجية.

وقالت الصحيفة أن الدراسة أجريت على 91000 متطوع، تتراوح أعمارهم بين 37 و73 عاما، لمدة أسبوع كامل، ومكنت هذه الطريقة الباحثين من تحديد مدى اضطراب الساعة البيولوجية خلال هذه الفترة.

وتوصلت نتائج الدراسة إلى أن واحد من كل 25 شخصاً يميل إلى أن يكون أكثر نشاطا وحيوية أثناء الليل، وهؤلاء الاشخاص اكثر عرضة للإصابة بأمراض الاضطراب ثنائي القطب، والاكتئاب بنسبة، بالإضافة إلى الشعور بمستويات أعلى بالوحدة، وأقل من السعادة، ومشكلات فى النوم، إضافة إلى زيادة النشاط الليلى مثل إستخدام الألعاب على الهواتف المحمولة.

وحدد فريق البحث الذى أجرى الدراسة الساعة “العاشرة مساء”، كآخر موعد لاستخدام الهاتف المحمول، موضحا أن الأنشطة الصباحية تلعب دورا مهما في ضبط الساعة البيولوجية، وأن نمط النوم الصحي يؤدي إلى نشاط صباحي وخمول مسائي.

www.ict-misr.com
x

‎قد يُعجبك أيضاً

للعام الثالث على التوالي: “اورنچ مصر” ترعى معرض “آرت دي إيجيبت” للفن المعاصر

www.ict-misr.com

error: Alert: Content is protected !!