وكشف مؤشر مديري المشتريات أن أسعار الشراء واصلت ارتفاعها في نوفمبر الماضي لأعلى مستوى منذ بدء جمع البيانات.

من جهتهم، أكد عدد من التجار أن أسعار أجهزة الهواتف المتوسطة التي كانت تراوح بين 700 -1000 جنيه ارتفعت بما يصل إلى ما بين 300 -400 جنيه، في حين زادت أسعار الأجهزة ذات الفئات العليا بما تراوح بين 1000 – 1500 جنيه، بينما وصل سعر أجهزة الآيفون والسامسونج فوق 10 آلاف جنيه.