خالد أبو المجد يكتب: وجهات نظـــــر


إختيار سفح الأهرامات كموقع لإقامة حفل إطلاق تكنولوجيا الجيل الرابع قرار موفق ومميز لأقصي الدرجات، فجاء الإحتفال ممزوجاً بالعبق التاريخى الذى يشعر به المكان، وتنبض جنباته به فى غموض مثير.

الأجواء العامة للإحتفالية كانت جيدة إلى حد كبير، إلا أن وجهة نظرى تختلف قليلاً عن وجهة نظر ورؤية المنظمين فى بعض النقاط.

بداية توقعت أن يتم نقل فعاليات الإحتفالية على الهواء مباشرة عبر البث المرئي للتلفزيون المصري، وفى إعتقادى أن هذا الحدث القومي أهم بعض الشيئ من البرامج الجبارة وأفلام الأوسكار التى يذيعها على قنواته..!!

 جاءت كلمة المهندس ياسر القاضي وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات التي أعدت مسبقاً وافية وقوية، وأستطاع أن يلم فيها بنقاط عدة فى كلمات مختصرة، حتى أنه لم يكن بحاجة إلى أن يرتجل أو يضيف.

تمنيت أن يتبعها كلمات من رؤساء ومديرى الشركات يشرحون فيها رؤيتهم عن ما يمكن أن تضيفه تكنولوجيا الجيل الرابع، ورؤيتهم، وطموحاتهم المستقبلية، والاستثمارات المرجوة والمتوقعة، وفرص التشغيل، خاصة وأن نسبة كبيرة من الشعب يتوقع تحسن الخدمات الصوتية للمحمول جراء إطلاق الجيل الرابع، والنسبة الباقية لا تدري أيؤكل الـ 4G أم يلبس .. أم يطحن فى الهاون..!!

تسائلت كثيراً دون الحصول على إجابة عن شخصية المطربة التى وقع إختيار المنظم عليها كأفضل من يحيي حفل بأهمية هذا الحفل، وهذه المطربة التى كانت – من المفترض- أنها تغنى فى الحفل، جاء صوتها مرتفعاً للغاية مما أفسد الكثير من الحوارات الهامة مع المسؤولين، كما أن أغنياتها باللغات الأجنبية لم ترق إلى مستوى الحدث ولا سحر وعبق المكان..بل إنتقصت منه من وجهة نظري، وكان من الممكن الإكتفاء بالمصري المتميز عمر خيرت، لتنساب ألحانه بسلاسة لتتيح الوقت لكلمات رؤساء ومديرى الشركات.

تمنيت لو أمكن تزامن هذا الحدث القومي الكبير ليتم إطلاقه خلال فعاليات معرض ومؤتمر القاهرة الدولي لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات Cairo ict الذي يحل بعد أسابيع، ليعطى الصبغة التى إعتدناها سنوياً أن يكون Cairo ict منصة إنطلاق أحداث القطاع خاصة بعد الرعاية الكبيرة التى توليها القيادة السياسية للمعرض والقطاع.

لا أدرى من الذي تخير توقيت إعلان منظومة الشحن الجديدة للمحمول، فجاء -من وجهة نظرى- غير موفق بالمرة مهما حاول البعض تجميله أو توضيحه، بل وأستطاع بجدارة أن يطفئ بهجة وفرحة الاحتفال، والنتيجة كما نري جميعاً أن أسعار كروت الشحن أصبحت الحدث الأكثر أهمية والشاغل الرئيسي للأحاديث والمنتديات فى الوقت الذى إختفت فيه أحداث إطلاق الـ 4G.

وعلى الرغم من كل ماسبق تظل لغة الترابط وروح التناغم بين قادة ومسئولي القطاع سائدة ورائعة ومميزة، ويظل التنافس شريفاً ونموذجياً، ويبقي القطاع محظوظاً بقيادة رئاسية تقدره وترعاه، ووزير يعد وينفذ..ويحسن التخطيط والتنفيذ.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

بقلم رئيس التحرير: الراقصون على سلم التكنولوجيا

error: Alert: Content is protected !!